بعد تعرضها لحادث أليم.. تامر حسني يساعد معجبة بإستعادة ذاكرتها

إلتقى الفنان المصري تامر حسني بمعجبة تدعى بيريهان عادل، تمنت مقابلته، ودبّر اللقاء بينهما مقرّبون منها، ما شكل صدمة لها لحظة رؤيته أمامها.

ونشر الفنان تامر مقطع فيديو، عبر تطبيق تبادل الصور (إنستغرام)، يوثّق لحظة لقائه بالشابة التي شرحت قصتها المؤثرة بعد تعرّضها لحادث أدى لوفاة والدتها، وتسبّب في فقدانها الذاكرة لفترة ولم تكن تتذكّر سوى حبّها لتامر وأغانيه، إضافة الى إصابتها بشلل جزئي، فكان حبّها وتأثرها بفنانها المفضل بمثابة الداعم الأكبر لشفائها واستعادتها القدرة على المشي، وفق (لها).

وعلّق تامر على المقطع المصوّر برسالة قال فيها: “يا بيرهان أنا اللي فخور بيكي وفرحان بيكي أكتر من أي حاجة، وكلامك شرف كبير ليا وفرحة كبيرة لقلبي إني أكون داعم بعد ربنا لشفائك، ودي حاجة كبيرة جدا بالنسبالي أنا فرحان إني شوفتك، وسمعت قصتك أكتر ما أنتي فرحانة بمقابلتي، وبكتير كمان والله”.

وأضاف: “يا رب أشوفك بكامل الشفاء قريب جدا وبدعوات كل اللي شافوا قصتك رغم صعوبتها وصعوبة الحادث الأليم اللي اتعرضتي له، ونتج عنه وفاة والدتك الله يرحمها، وفقدان ذاكرة لفترة وشلل مفقود الأمل فى شفائه، وكل الصعوبات اللي مريتي بيها في رحلة علاجك”.

واختتم تامر رسالته بالقول: “بشكرك لإرادتك العظيمة للعودة مرة تانية لحياتك الطبيعية، إنتي درس كبير يتعلم منه كل إنسان فاقد الأمل في شيء بشكر قرايبك وإخواتك اللي رتبولك المقابلة دي عشان، فعلاً هم نِعمَ السند والضهر ربنا يحفظك ويشفيكي ويشفي كل مريض”.

______
منوعات