بفضلات الإنسان.. لندن ستشرع بتدفئة آلاف المنازل عن قريب

يعتبر فصل الشتاء من أكثر الفصول بردًا على الجميع، ويقوم الناس بتدفئة بيوتهم بشتى الطرق الممكنة، لضمان سلامتهم من أي عارض صحي.

وعلى إثر ذلك، قررت الحكومة أن تقوم بتدفئة آلاف المنازل الواقعة جنوب غربي لندن، بفضلات الصرف الصحي المحلية، وفق (سبوتنيك بالعربي).

وتعتبر هذه الخطوة جزء من أول مخطط لتدفئة إحدى مناطق لندن بفضلات الإنسان، حيث تأمل شركة “ثيمز ووتر” في استخدام الحرارة الناتجة عن معالجة فضلات الإنسان من خلال وحدة معالجة في منطقة كينغستون في تدفئة ما يزيد عن ألفي منزل جديد.

ووصفت كارولين كير رئيسة مجلس كينغستون، مخطط تحويل النفايات إلى طاقة نظيفة بأنه خطوة “رائدة” للمساعدة في جعل المنازل في كينغستون من أكثر المنازل حفاظا على البيئة.

وأضافت “هذه هي المرة الأولى في إنجلترا وتظهر أننا جادون بشأن تقليل انبعاثات الكربون في المنطقة، وأنها فرصة حقيقية ليكون لدينا جرأة وطموح من أجل الأجيال القادمة”.

من جانبها قالت سارة بنتلي، الرئيس التنفيذي للشركة: “تعتبر الحرارة المتجددة من شبكة الصرف الصحي مصدرا رائعا، لذلك من الضروري أن نكون لاعبا رائدا في الاستفادة من إمكانية طاقة الفضلات”.

ويمكن توسيع مخطط تدفئة المنطقة بحيث تصل البنايات العامة والتجارية في وسط مدينة كينغستون.

______
منوعات