تامر حسني يُتهم بخداع جمهوره.. ما القصة ؟

قام ابن شقيق المطرب الراحل عبد الحليم حافظ، محمد شبانة، باتهام الفنان المصري تامر حسني بخداع جمهوره بشأن طبيعة زيارته لمنزل المطرب الراحل في مناسبة الاحتفال بعيد ميلاد العندليب، وذلك على خلفية الخلاف الذي نشب بين أسرة “العندليب” وتامر، بسبب تلك الزيارة.

وقال شبانة: “إنّ تامر حسني طلب من أحد الصحافيين، أن يُحدد له موعدًا مع أسرة “العندليب”، لرغبته في زيارة المنزل وكذلك المُقبرة، وهو الأمر الذي رحبت به الأسرة على الفور، وفق (لها).

وتاب” أسرة عبد الحليم حافظ، فوجئت بإدعاءات من تامر حسني، في أول مقابلة تلفزيونية له، عقب الزيارة، حيث قال آنذاك: “أسرة العندليب دعتني أحضر الاحتفال بذكرى عيد ميلاد العندليب”.. وعلق شبانة قائلاً: “أنا استغربت جدًا أول ما سمعت الكلام ده.. لأن الكلام ده مش حقيقي.. إحنا بنرحب بكل الناس، وهو اللي طلب يزور ورحبنا بيه.. ماحدش دعاه ولا بندعي حد أصلًا”.

وأشار ابن شقيق العندليب، إلى زيارة عمرو دياب، لمنزل عبد الحليم قبل سنوات، قائلًا: “الهضبة قال الحقيقة، لما جه زار البيت، وكتب قال كفاية: “إن أنا بنتمي لهذا المجال الذي منه عبد الحليم حافظ”، واصفًا ذلك بقوله: “شوف بقى.. الكبير الكبير”.

وفي سياق متصل، علق محمد شبانة، على تشبيه البعض لتامر حسني، بـ عبد الحليم حافظ، قائلًا: “كل واحد له شخصيته وفنه، نقدر نحكم على تامر حسني، بعد 40 أو 50 سنة.. ونشوف تاريخه وقتها”.

______
منوعات