شاهدي: قبعة البيريه بطريقة مختلفة هذا الشتاء

تعرفنا لقبّعة البيريه في عالم الموضة خلال الخمسينيات واعتمدتها النساء وعاشقات الموضة لتبقى في خزانة المرأة وترافق كلّ إطلالاتها.

ورغم تجدّد الخزانة وتغيّر الصيحات، استطاع أكسسوار الرأس هذا في الحفاظ على مكانته ونحن نوافق أنها اليوم من أفضل ما يمكن اعتماده خاصّة في شتاء 2020 بموافقة دور الأزياء والماركات الفخمة، وفق (نواعم). 

لكنك ستقولين لنا إن قبعة البيريه هي من أساسيات إطلالة المرأة الفرنسية؟ طبعاً، إنها كذلك وإنها من أساسيات إطلالة كلّ امرأة عاشقة للموضة في شتاء 2021 حيث يمكن أن تنسّقيها من دون تردّد مع المعاطف والكنزات وكلّ الأزياء الشتوية من دون استثناء.

وكانت قبعة البيريه خيار الكثير من النجمات اللواتي عملن على تنسيقها مع إطلالاتهن اليومية أو حتى على السجادة الحمراء، حيث أحسنت عارضة الأزياء بيلا حديد، قببعة البيريه السوداء الجلدية مع شورت الدرّاجين وجاكيت البلايزر خلال وجودها في الشوارع الباريسية، كذلك أيضاً المؤثّرة أوليفيا كالبو التي اختارت قبعة البيريه مع إطلالتها بالفستان الأسود الجريء. 

هذا وسنعود قليلاً بالذاكرة إلى إطلالة جينيفر لوبيز  بالفستان الجلدي من علامة Resistance حيث نسّقت معه قبعة البيريه التي لاقت بها كثيراً وبتسريحة شعرها الأشقر القصير، حتى إن بيونسيه فضّلت قبعة البيريه الجلدية على سواها من أكسسوارات الرأس بإطلالتها بالفستان الأسود الرائع من AZZI AND OSTA لحفل الغراميز 2018.

وأكثر ما يُقنعنا باعتماد قبعة البيريه هذا الشتاء، أنها تناسب كلّ ستايلات الشعر سواء القصير والطويل كذلك أزياءك الشتوية كلّها منها الكاجوال أو الرسمي.

______
منوعات