شمس البارودي “لم أجدد اشتراكي في النقابة منذ اعتزالي وهذه الفنانة هاجمتني”

كشفت الفنانة المعتزلة شمس البارودي، أنها لم تجدد عضوية نقابة المهن التمثيلية منذ اعتزالها الفن عام 1982 حتى الآن، وذلك بعد تعرضها لهجوم عنيف من الفنانة فاطمة مظهر، عضو مجلس إدارة نقابة المهن التمثيلية، وشقيقة أحمد مظهر، عقب إعلانها لقرار اعتزالها.

وقالت: “حينما اتخذت قرار الاعتزال وترك الفن، فوجئت بفاطمة مظهر تهاجمني وتقول (دي مش المفترض تكون نقابية) فقررت حينها شطب نفسي من النقابة، وطالبت زوجي حسن يوسف بعدم تسديد اشتراك عضويتي، ولا أدري سبب هجومها عليّ حينها رغم عدم إساءتي لأحد”، وفق (لها).

وتابعت “تعرضت لهجوم من الكثيرين خلال هذه الفترة، ولا أعرف السبب من وراء ذلك، فقد سبق للفنان عزت أبوعوف ترك مهنته كطبيب والعمل ممثلاً، ولم تهاجمه نقابة الأطباء بسبب قراره، وهناك الكثير من الأشخاص تركوا مهنهم وامتهنوا مهنا أخرى أو التزموا بشؤونهم الخاصة، فكل إنسان حر في حياته ما لم يضر غيره”.

وكانت شمس البارودي قد أعلنت سابقاً أنها اتخذت قرارها باعتزال التمثيل عقب أدائها مناسك العمرة مع والدها، حيث رأت النبي محمد صلي الله عليه وسلم أثناء زيارتها لقبر الرسول في المسجد النبوي، فانهارت من البكاء وظلت ترتجف قائلة: “يا حبيبي يا رسول الله”.

وأشارت إلى أنها رأت فاتحة الكتاب كاملة في مكة المكرمة، حيث أدركت حينها أن كل شيء في الدنيا إلى زوال، سواء الشكل أو المال أو الجاه، ولن يبقى لها سوى قوة إيمانها بالله، ومن هنا قررت الاعتزال وهي في أوج توهجها الفني.

______
منوعات