ما الذي يجعل مكياج نادين نجيم ساحراً؟

تتمتع ملكة جمال لبنان السابقة لعام 2003 والممثلة نادين نسيب نجيم بجمال ساحر وجاذبية أخاذة وتكاوين شرقية فاتنة، ولكن اختيارها لستايلات المكياج والأسس التي تعتمدها في مكياجها يلعبان دوراً رئيسياً في تعزيز هذا الجمال وإلقاء الضوء على أجمل خصال وجهها ومضاعفة السحر الطبيعي الذي تتمتع به. فكلنا نعلم تأثير المكياج على جمالنا، فهو إما أن يبرزه أو أن يخفيه وفي حال نجيم، فاختياراتها الصائبة دوماً فيما يتعلق بمكياجها تجعلها ملهمة لنا وللكثير من متابعيها، إليك أهم الأسباب وفق موقع (الجميلة).

1-التوازن: كثر من السيدات العربيات يملن الى الإبهار في لوكاتهن من ناحية المكياج، فيخترن المكياج القوي على العينين ويعززنه بالكونتورينغ ويضفن حمرة قوية أيضاً. ولكن نجيم تدرك أن هذه الفكرة غير سديدة بتاتاً وبالتالي تعمد الى خلق توازن في مكياجها. فعلى سبيل المثال، إذا ما اعتمدت مكياج عيون سموكي قوي، تلتزم بحمرة حيادية ناعمة نيود في أغلب الأوقات والعكس صحيح.
 

2-الرموش أساس: تعشق نجيم الرموش الإصطناعية الطويلة وهي تدرك أهمية الرموش في توسيع العين ومنحها المزيد من الجمال والجاذبية وبالتالي في شتى مناسباتها الهامة وجلسات تصويرها، لا تتخلى عن الرموش الإصطناعية، فيما بإطلالاتها اليومية تستعين بالماسكارا لتمنح رموشها طول وكثافة.

3- جمال عظمتي الخدين:  

تدرك نادين تماماً أن عظمتي الخدين يلعبان دوراً رئيساً في منح الوجه لوك جذاب للغاية وهي تقوم بإلقاء الضوء عليهما من خلال استخدامها الدائم للهايلايتر على أعلى العظمتين وحمرة الخدود الناعمة للغاية والتي غالباً ما تختارها برونزية لتشكل امتداداَ للون سحنتها الأسمر، فتمد حمرة الخدود من أعلى العظمتين الى أول الحنك.

  ​
4- إضاءة زوايا العينين:
في كل إطلالة، نرى عينين نادين نجيم تبدوان واسعتين للغاية، والسر في ذلك هو إضائتها للزوايا الداخلية للعينين بالفضي أو الأبيض المعدني ما يمنحهما المزيد من الإمتداد.
 

______
منوعات