محامي ضحية فيلا نانسي عجرم: جريمة القتل تخفي فضيحة لفادي الهاشم

تحدث المحامي عماد وديع رحّال في تسجيل صوتي مسرّب، انتشر عبر مواقع التواصل الإجتماعي، أنه الوكيل القانوني عن عائلة المنهية حياته “محمد الموسى الشاب الذي قتل حياته داخل منزل نانسي عجرم”.
ولفت المحامي رحال إلى أن رحلة البحث عن الحقيقة انطلقت منذ تاريخ 05/01/2020، “يوم سمعنا بإنهاء حياة محمد الموسى داخل منزل ناسي عجرم و فادي الهاشم”.
وتساءل رحال وفق (سواليف): “هل كان الموسى بهذه الجُرأة ليتسلّق سور الفيلا ويخترق الحراس ويدخل المنزل المُجهز بجهاز إنذار نادر وينتظر 4 ساعات على الشُّرفة حتى مغادرة الضيوف ليدخل بعدها ويُقدِم على السرقة؟”.

وأضاف رحال: “ما حصل شكّل أكثر من علامة إستفهام، حتى بدأنا في البحث عن الحقيقة التي لم يجرؤ احد على النُطق بها”.

وتابع المحامي: “هل فعلاً حادثة إنهاء حياة محمد الموسى تخفي واقعة ثانية  أكبر من الواقعة نفسها؟ هل فعلاً اتُخذ قرار تصفية محمد الموسى لحيازته على معلومات تُدين فادي الهاشم؟ هل فعلاً أُنهيت حياة محمد الموسى خارج منزل نانسي عجرم وتم إنتاج مشهد زعموا من خلاله دخول الموسى إلى المنزل بغاية السرقة وإظهار الموضوع وكأنه دفاع عن النفس؟”.

وختم رحّال تساؤلاته بالقول: “”دم محمد الموسى ليس رخيصاً، لدينا كافة المعطيات والأدلة والإثبات التي تدين فادي الهاشم وغيره الذين نفذوا واقعة إنهاء حياة محمد الموسى، ولكن حفاظاً على سرية التحقيقات نتحفظ عن ذكرها في الوقت الحاضر وسنرفعها للأجهزة القضائية المختصة بُغية اتخاذ الإجراءات المناسبة في هذا الموضوع”.

وفي حديث مع (رادار سكوب)، أكّد مكتب المحامي عماد رحال أن التسجيل الصوتي المُسرّب هو صحيح وأن المحامي رحال هو الوكيل الأساسي في القضية وهو بصدد تحضير ملف كامل بالتعاون مع مستشارين وخبراء دوليين في الأمن الجنائي، رافضاً الإدلاء بأية معلومات إضافية في الوقت الحالي حفاظاً على سريّة التحقيق.
شاهد: مقابلة سابقة لعائلة القتيل:

 

______
منوعات