مراهق يخاطر ويسافر “خلسة” في تجويف عجلات طائرة وينجو

أقدم مراهق من أصول كينية، على الركوب في تجويف عجلات الطائرة، للوصول إلى هولندا.

وتمكن المراهق صاحب الـ16 عامًا، من الوصول بعد طيران مئات الكيلومترات مختبئا في تجويف عجلات الطائرة، وفق (سبوتنيك بالعربي).

وبعد هبوط الطائرة في مطار مدينة بيك في مقاطعة ليمبورغ، تم العثور على المراهق، الذي وبحسب تقييم الأطباء فإنه يعاني من انخفاض كبير بدرجة الحرارة إلا أنه حي.

وكان المراهق محظوظًا للغاية، لأن معظم المسافرين خلسة يتشبثون بالهيكل، كقاعدة عامة، يتجمدون حتى الموت، حيث تم تشغيل الرحلة التي وصل عليها المسافر بواسطة الخطوط الجوية التركية على متن طائرة شحن إيرباص A330.

______
منوعات